الثلاثاء 7 فبراير 2023| آخر تحديث 11:34 03/08



تيزنيت : تقرير أشغال لقاء – ازطا تيزنيت- الثقافي والحقوقي لفائدة نساء مدينة تيزنيت

تيزنيت : تقرير أشغال لقاء – ازطا تيزنيت- الثقافي والحقوقي لفائدة نساء مدينة تيزنيت

unnamed

تخليدا لليوم العالمي للمرأة واستحضارا لدلالاته التاريخية والنضالية والرمزية، و التزاما ببرنامجها السنوي، نظمت الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة –أزطا أمازيغ لجنة نساء- ازطا تيزنيت- لقاءا ثقافيا و حقوقيا لفائدة نساء المدينة.

وفي كلمتها الافتتاحية ، رحبت الآنسة سناء بوضاض عن الفرع المحلي لأزطا أمازيغ بالمشاركات والمشاركين ،أكثر من 80 مشاركة ومشاركا من مختلف الأعمار ، ممتنة لهن تلبية الدعوة ومذكرة بالدلالات الرمزية والتاريخية والنضالية والتاريخية لهذا اليوم ، مستحضرة التمييز الذي تعانيه المرأة وخصوصا المرأة الأمازيغية التي تعاني تمييزا مركًبا بحرمانها من لغتها وثقافتها الأمازيغية في الفضاء العمومي.

كما رحبت الرفيقة بضيفات وضيوف ،أزطا أمازيغ – فرع تيزنيت ، المتدخلات والمتدخلين في محاور اللقاء:
– الدكتور الحسن التلمودي في محور الحق في الصحة و الثقافة الصحية للنساء
– الدكتورة حنان الحبيبي الثقافة الصحية للنساء
– الأستاذة السعدية أكردوس في محور العمل التعاوني و المشاريع النسائية
– الأستاذة أسماء إدبابو في محور تثمين الأدوار القيادية للمرأة .
ركز الدكتور الحسن التلمودي في مداخلته المعززة بصور وأرقام وإحصائيات و معلمات طبية على ما تتعرض له النساء من أمراض سرطانية ( سرطان الثدي ، سرطان عنق الرحم ، سرطان الدم ) مبينا أسباب و أعراض هده السرطانات و ملحا على أهمية التشخيص المبكر للورم السرطاني .
وذكر الدكتور ، في محور الصحة الإنجابية ، بأهمية التأطير الطبي ، و مشكل وفيات النساء أثناء الولادة معززا ذلك بإحصائيات حيث الراتب المتأخرة التي يحتلها المغرب في هذا المجال.
و تطرقت الدكتورة حنان حبيبي، في مداخلتها وتفاعلها مع تساؤلات الحاضرات ، إلى أن أهمية صحة المرأة لها أهمية قصوى لما لها من تأثير على صحة الأسرة عموما ، وألحت الدكتورة حنان على أهمية الزيارات الدورية للطبيب .
و في محور العمل التعاوني ، زكرت الأستاذة سعدية أكردوس على ضرورة الاعتراف بدور المرأة في المجتمع و كذا الدلالات الهامة لليوم العالمي للمرأة. و ذكرت بالتجارب النسائية الناجحة في المجال التعاوني معززة ذلك بعروض مصورة ، كما لا تخفي الأستاذة إثارة المعيقات التي تصادفها المرأة في مجال التعاونيات والمشاريع بالرغم من دعم و تشجيع الدولة.
الأستاذة أسماء إدبابو استهلت مداخلتها بإبراز الأدوار القيادية للمرأة الأمازيغية بعرض نبدة مختصرة عن الملكة الأمازيغية ديهيا و الإشتقاق اللغوي ل TAMGHART / AMGHAR ** و انتقلت الأستاذة لشرح طرق وتقنيات للتنمية الذاتية للمرأة وكيفية تثمين الذات و أهمية إعمال العقل في الإخيارات اليومية المرتبطة بحياة المرأة.

وفي لحظة احتفالية تم توزيع الورود على المشاركات عرفانا لهن على الأدوار النضالية للمرأة في جميع ميادين الاشتغال.







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.