الجمعة 24 سبتمبر 2021| آخر تحديث 5:17 09/10



لوائح الريع النسائية والقاسم الإنتخابي ينقذان ماء وجه البيجيدي

لوائح الريع النسائية والقاسم الإنتخابي ينقذان ماء وجه البيجيدي

تلقى حزب العدالة والتنمية ، هزيمة مدوية، في انتخابات البرلمان التي جرت، أول أمس يوم الأربعاء ، بحيث فقد معظم مقاعده في مجلس النواب، مندحرا من المركز الأول الذي احتفظ به طيلة عشر سنوات، إلى أن وصل للمرتبة الثامنة بـ 13 مقعدا فقط.

وبلغة الأرقام، كان العدالة والتنمية قد فاز بـ125 مقعدا في انتخابات 2016، فيما صار نصيبه من مقاعد مجلس النواب، حاليا، لا يتجاوز 13 مقعدا، وهو تراجع وصفه متابعون بـ”الهزيمة النكراء”.

وتشكل النساء غالبية اللائحة البرلمانية بــ 09 مقاعد مفابل 04 مقاعد للرجال .

ويرى متابعون أن هذه الهزيمة، ستكون مذلة بدرجة كبيرة ، لو لم يكن القاسم الانتخابي واللائحة الجهوية البرلمانية ، بحيث لولاهما لكان الحزب حصل فقط على أقل من أربعة مقاعد برلمانية لا غير .

“القاسم الانتخابي”  الذي اعتبره حزب العدالة و التنمية يستهدفه بالأساس ، أصبح الآن منقذه ، و “الــنقمة التي في طيها نعمة “.

و هؤلاء هم برلمانيو حزب العدالة والتنمية الـ13 :

الدوائر الجهوية التشريعية:

جهة سوس ماسة: نعيمة الفتحاوي

جهة الشرق: فاطمة الزهراء باتا

جهة طنجة تطوان الحسيمة: سلوى البردعي

جهة كلميم واد نون: الباتول أبلاضي

جهة فاس مكناس: نادية القنصوري

جهة الدار البيضاء سطات: هند الرطل بناني

جهة الرباط سلا القنيطرة: ربيعة بوجة

جهة مراكش آسفي: عائشة الكَوط

جهة بني ملال خنيفرة: ثريا عفيف

الدوائر التشريعية المحلية:

عبد الله بوانو – مكناس

مصطفى الإبراهيمي – القنيطرة

عبد الصمد حيكر – الدار البيضاء

ابراهيم جنين  – تارودانت.







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.