السبت 23 يونيو 2018| آخر تحديث 3:52 03/13


سيدي إفني : ضحايا مافيا العقار يقررون الاعتصام أمام محكمة الاستئناف باكادير ضد الأحكام الجائرة

سيدي إفني :  ضحايا مافيا العقار يقررون الاعتصام أمام محكمة الاستئناف باكادير ضد الأحكام الجائرة

قررت ساكنة دوار «إفرض  » التابع للجماعة الترابية سيدي حساين اوعلي دائرة الأخصاص إقليم سيدي إفني ، تنفيذ وقفة احتجاجية أمام محكمة الاستئناف بأكادير و ذلك يوم الخميس 15 مارس 2018 ستتوج باعتصام مفتوح للضحايا  أمام ذات المحكمة.

وجاء في بيان الساكنة ، الذي توصلت ” تيزبريس ” بنسخة منه ، أن هذه الخطوات النضالية تأتي في خضم استصدار استئنافية أكادير حكما قضائيا يوم 05 فبراير 2018 ، يعتبره المتضررون جائرا في حقهم ، وتطالب الساكنة بإيفاد لجنة مستقلة من المجلس الأعلى للسلطة القضائية قصد البحث في هذا الملف..

وفيما يلي نص البيان كما توصل به الموقع :

 

بيان

يعيش سكان دوار إفرض جماعة سيدي حساين اوعلي دائرة الأخصاص إقليم سيدي إفني وضعا من عدم الاستقرار و الرعب جراء هجوم مافيا العقار بالمنطقة على أراضيهم بعد استصدار حكم قضائي جائر يوم 05 فبراير 2018 من طرف محكمة الاستئناف بأكادير . هذه المحكمة التي سبق لها أن أصدرت حكما قضائيا سابقا في نفس الملف ينصف السكان و يحفظ لهم حقوقهم في أرض ابائهم و أجدادهم ، إلا أننا نفاجأ بمحكمة النقض تراجع هذا الحكم و تعيد القضية إلى محكمة الاستئناف لإعادة الاستماع للشهود مع تغيير الهيأة القضائية التي بتت في الملف ، و الغريب في الأمر أن نفس المحكمة أصدرت حكمين متناقضين في ملف واحد و اعتمدت في حكمها الأخير على وثيقة مزورة و استمعت لشاهد واحد دو سوابق في شهادة الزور .

و أمام هذا الوضع قررنا نحن سكان دوار إفرض و كضحايا  لمافيا العقار أن ندخل في مسلسل نضالي تصعيدي سنبدأه بوقفة احتجاجية أمام محكمة الاستئناف بأكادير يوم الخميس 15 مارس 2018 ستتوج باعتصام مفتوح للضحايا  أمام المحكمة إلى أن تتم الاستجابة لمطلبنا المتمثل في إيفاد لجنة مستقلة من المجلس الأعلى للسلطة القضائية قصد البحث في هذا الملف لإنصاف السكان و الضحايا من الحكم الجائر و الصادر يوم 05 فبراير 2018 .

و بهذه المناسبة نهيب إلى كل الهيئات المدنية و الجمعيات الحقوقية  و الأحزاب السياسية و المنابر الإعلامية مساندتنا في معركتنا هذه إلى حين تحقيق مطالبنا العادلة و المشروعة . و تحية نضالية

إفرض في : 13 مارس 2018




تعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *