السبت 17 نوفمبر 2018| آخر تحديث 5:52 05/17


متحف دار إيليـــغ معلمة من معالم الجنوب وأول متحف أنشأ بسوس

 ilighعلى بعد 52 كلم من مدينة تزنيت و 6 كلم من زاويــة سيدي أحمــــــــــد أوموسى تقع دار إيليغ و هي معلــــمة تاريخية لعبت دورا اقتصاديــــــــا و اجتماعيا مهما  في حقبة من تاريخ المغرب بصفة عامة و سوس بصفة خاصة  .لازالت دار إيليغ تحتفظ بعدة معالم عمرانية من قصبات و أسوار ومعالم أخرى بما فيها مقبرتين يهوديتين وملاح. و قد كانت  دار إيليغ مـــــــثالا كبيرا للتعايش الثقافي و الديني بين الإيليغيين و يهود إيليغ …

حيث لــــــعب اليهود الإليغيون دورا مهما على إنجاح تجارة دار إيليــــــــغ بين سوس و الصحراء المغربية.  منذ سنة 1980 دأب مؤسس متحف دار إيليغ الأستاذ مولاي  الإمام أبودميعة على تدوين و ترتيب و تصنيف مخطوطاته .و في سنة 1992 تم تدشين متحف دار إيليــــغ و تتراوح مساحته 5000م2 (المتحف و مضافاته) و فتح لكل زائر وباحث و طالب علم.يتوفر متحف دار إيليغ على عدد مهم من المخطوطـــــــــات و الوثائــق و الظهار السلطانية ذات قيمة تاريخية مهمة حيث نجد 5500 مخــطوط مكتوب و 3500 كتب مخطوطة و يرجع أقدم مخــــــــــطوط إلى سنة 950 هجريةكما يحتوي المتحف على العديد من المصنوعات اليدوية التقليدية التي تتناولها الساكنة الإيليغية في حياتها اليومية.