الأحد 26 مايو 2024| آخر تحديث 1:52 04/20



اعتداء على طاقم قناة الأمازيغية..بلاغ من نقابة الصحافيين

اعتداء على طاقم قناة الأمازيغية..بلاغ من نقابة الصحافيين

أفاد بلاغ تضامني من فرع الرباط للنقابة الوطنية للصحافة المغربية أن مكتب الفرع توصل برسالة تفيد تعرض الطاقم الصحفي للقناة الأمازيغية المكون من الزميلين: زينب الأجبالي وجواد الرضواني لاعتتدا جسدي من طرف حارس أمن مستشفى الأطفال بالرباط يوم الثلاثاء 18 أبريل الجاري، أثناء مزاولة عملهما في احترام تام للضوابط المهنية.

وأضاف البلاغ أن الرسالة تطرقت إلى كون الفريق الصحافي كان في مهمة لتغطية نشاط جمعية “مغاربة ونعتز”، بعد تكليفهم من طرف إدارة القناة، وقبل دخولهما إلى المستشفى الذي يحتضن نشاط الجمعية فوجئ الزميلان بالهجوم والاعتداء عليهما جسديا ومعنويا من طرف حارس الأمن، حيث تعرض الزميل جواد الرضواني إلى الضرب والرفس، فيما تعرضت الزميلة الصحافية زينب الأجبالي للشتم والسب، كما تم سلبها هاتفها النقال.

وأمام هذه النازلة الشاذة التي تهدد السلامة الجسدية والصحية والنفسية للصحافيين أثناء مازولة مهامهم داخل المؤسسات العمومية، فإن فرع الرباط للنقابة الوطنية للصحافة المغربية يعلن ما يلي:
– تضامنه المطلق واللامشروط مع الزميلين.

– استنكاره الشديد لهذا السلوك المشين الذي يدخل في إطار العنف المادي والمعنوي المرفوض، والممارس في حق الصحافيين أثناء أداء واجبهم المهني؛ ويستهدف حرية الأري والتعبير والحق في المعلومة.
– تحميل إدارة مستشفى الأطفال بالرباط مسؤولية ما وقع.

– المطالبة بفتح تحقيق في النازلة من أجل تكريس مبدأ حماية الصحفيين أثناء مزاولة عملهم من كل أشكال العنف والشطط والتسلط كيف ما كانت مصادرها.







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.