الجمعة 27 مايو 2022| آخر تحديث 12:20 05/15



تيزنيت :أعضاء المكتب الإقليمي لنقابة الــ FNE يقررون الاعتصام بمديرية التعليم ليومين

تيزنيت :أعضاء المكتب الإقليمي لنقابة الــ FNE  يقررون الاعتصام بمديرية التعليم ليومين

أعلن المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي بتيزنيت، عن الدخول في اعتصام يومي الاثنين 16 ماي والثلاثاء 17 ماي 2022 بمديرية تزنيت.

وأورد بيان للنفابة في هذا الصدد، أن المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم يدشن بهاته الخطوة النضالية مرحلة جديدة من معركة نضالية يخوضها بكل مسؤولية ووعي نقابي ديمقراطي ومكافح، بعد أن اختار المدير الإقليمي ما وصفه البيان بــ ” الإمعان في نهجه الفاشل في تدبير أصبح فيه هو بذاته كمسؤول جزءا من المشكل، لا طرفا في اجتراح الحلول والانخراط في الذكاء الجماعي لتدبير الأزمات “.

وأضاف البيان ، أن هذه المحطة النضالية تأتي “مواصلة لبرنامجنا النضالي، وانسجاما مع مبادئ الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي، واستمرارا في دينامية نقابية مكافحة ومسؤولة وواعية بأدوارها الاحتجاجية والاقتراحية، والتي لا نروم منها سوى صيانة المكتسبات وضمان الحقوق، والتصدي لكل مشاريع الإجهاز على حقوق الشغيلة التعليمية بمختلف فئاتها، واستحضارا لخطورة ” المزاج الإداري” للمدير الإقليمي بتزنيت المنفلت من كل ضوابط التمكن القانوني والإداري، بل والمحتقر للفعل النقابي وآليات الوساطة الاجتماعية، ومواقفه العدائية والشخصية ضد نقابتنا وضد مناضليها، في ما يشبه مَكارْثيَّةٌ إدارية سلطوية والتي يستهدف من خلالها العمل النقابي”.

و حمّل  بيانة نقابة التوجه الديموقراطي كامل المسؤولية للمدير الإقليمي بتزنيت و لمدير أكاديمية سوس ماسة في ما ستؤول إليه الأوضاع في القادم من الأيام جراء ما وصفته النقابة بــ ” الاستهتار غير المسبوق للمدير الإقليمي بالفعل النقابي كممارسة ديمقراطية واجتماعية، ورفض الاستجابة حتى لطلب الجلوس لطاولة الحوار والإنصات لمقترحاتنا لتدبير العديد من الملفات، ومن بينها ملف المساعد التقني أحمد الشافعي، مما يطرح سؤالا كبيرا حول المؤهلات الإدارية والنفسية والمهنية للمدير الإقليمي لتدبير الشأن التعليمي بتزنيت “.

وجدّد البيان ذاته تأكيده العزم على مواصلة النضال حتى إلغاء قرار التنقيل التعسفي في حق المساعد التقني أحمد الشافعي.

ـولم يفت لبيان المكتب الإقليمي ، أن يدعو نساء ورجال التعليم بالإقليم لإنجاح إضراب يومي 16 و17 ماي 2022، و الذي دعت إليه التنسيقة الوطنية للمقصيات والمقصيين من خارج السلم، ويطالب الوزارة بالاستجابة للمطلب العادل والمشروع لهاته الفئة .

كما أعلن المكتب الإقليمي عن اجتماع مفتوح للمكتب لمتابعة كل التطورات واتخاذ القرارات التي تتطلبها المرحلة .







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.