السبت 26 سبتمبر 2020| آخر تحديث 2:51 09/07



امزازي .. نحن بصدد التأكد من أن الصّورة حقيقية ..و سنعاقب من قام بتصوير التلاميذ مكدسين في القسم..

امزازي .. نحن بصدد التأكد من أن الصّورة حقيقية ..و سنعاقب من قام بتصوير التلاميذ مكدسين في القسم..

في الوقت الذي يتم الحديث عن توجّه وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي إلى تنبّي خيار “التعليم عن بعد”، تداول نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي صورة لأحد أقسام التعليم الابتدائي ظهر فيها عشرات التلاميذ “مُكدَّسين” في قسم مكتظ عن آخره وفي وضع لا يحترم أدنى المعايير في ما يتعلق بالتباعد الجسدي الذي أقرته السلطات المختصة ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجدّ.
وأوضح سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية، أن شخصا عمد إلى نشر الصورة التي تظهر عدم احترام التدابير الوقائية التي ينص عليها البروتوكول الصحي المفعل على مستوى جميع المؤسسات التعليمية، مضيفا أن الأكاديميات الجهوية تعمل في الوقت الراهن على التأكد من صحة الواقعة وتحديد مكان تصويرها
وقال أمزازي، إن الوزارة ستتخذ الاجراءات اللازمة في حق الشخص أو الاشخاص الذين قاموا بتصوير التلاميذ في هذه الوضعية وتعريض حياتهم للخطر.
في خضمّ ذلك، أفادت مصادر مطلعة بأن المصالح المعنية في وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي هي الآن بصدد التأكد من أن الصّورة حقيقية وأنه لم يتم التلاعب بها عبر تقنية الـ”فوتوشوب” أو غيرها من البرمجيات التي تُستعمل لهذا الغرض، وبعد ذلك تحديد مكان التقاطها إن كانت حقيقية وحديثة، في أفق اتخاذ المتعين في حق مسؤولي المدرسة التي صُوّرت فيها.
يشار إلى أن وزارة التربية الوطنية أصدرت، أمس، بلاغا حسمت فيه الجدل بخصوص نمط التعليم الذي ستعتمده خلال الموسم الدراسي الجاري، أعلنت فيه أنه “سيتم اعتماد التعليم عن بعد حصريا بالنسبة لتلميذات وتلاميذ المؤسسات التعليمية في الأحياء المصنفة ضمن البؤر الوبائية، فيما سيتم استقبال باقي التلاميذ ما بين 7 و9 شتنبر داخل المؤسسات التعليمية في مجموعات صغيرة تراعي شروط التدابير الوقائية”.







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.