الإثنين 10 أغسطس 2020| آخر تحديث 10:29 12/05



ابتدائية تيزنيت تدين 12 شخصا بالحبس النافذ بسبب نزاع عقاري بين سيدة و شقيقها ، و المدانين يستأنفون الحكم

ابتدائية تيزنيت تدين 12 شخصا بالحبس النافذ بسبب نزاع عقاري بين سيدة و شقيقها ، و المدانين يستأنفون الحكم

أصدرت المحكمة الابتدائية لتيزنيت، بحر الأسبوع الماضي، أحكاما بالسجن النافذ في حق 12 شخصا يتحدرون من الجماعة الترابية الركادة ( أولاد جرار ) .

وتعود تفاصيل الواقعة، لشهر يوليوز الماضي عندما تعرضت سيدة، بالعين أولاد جرار ، لشقيقها عندما حاول تحفيظ عقار على اسمه الخاص في إطار التحفيظ الجماعي .

السيدة تعتبر الملك الذي يريد أخوها أن ينسبه لنفسه ، ملك على الشياع يعود لوالدهما ،فاضطرت بعد عملية التعرض للاستعانة بشهود أكدوا في وثيقة عدلية أن الملك المتنازع عليه يعود لأب وليس للإبن .

الشقيق وأمام هذا التعرض ، لجأ إلى القضاء و اتهم شقيقته بصنع شهادة تتضمن وقائع غير صحيحة و استعمالها ، فيما اتهم الشهود بالإدلاء أمام العدول بتصريحات مخالفة للحقيقة .

ووفق المعلومات التي تتوفر عليها  ” تيزبريس ” ، فقد قضت المحكمت في هذا الملف بعدم مؤاخدة الشقيقة من أجل ما نسب إليها ، وصرحت ببراءتها ، وحكمت على الشهود الــ 12 بأربعة أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 500 درهم مع تحميلهم الصائر تضامنا و الإجبار في الأدنى .

أحد الشهود المتهمين ، أكد في اتصال مع موقع “تيزبريس ” أن هذا الحكم تم استئنافه ، وشدّد على تشبته بشهادته بأن العقار المتنازع عليه ، تعود ملكيه للأب و بالتالي لجميع ورثته .







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.