الجمعة 6 ديسمبر 2019| آخر تحديث 3:32 08/07



وزير الداخلية يتعرض للمساءلة بسبب وفاة “هبة” حرقا

وزير الداخلية يتعرض للمساءلة بسبب وفاة “هبة” حرقا

انتقل موضوع وفاة الطفلة “هبة” حرقا وسط النيران إلى أروقة البرلمان، على شكل سؤال كتابي تم توجيهه إلى وزير الداخلية، عقب موجة الغضب الواسعة بشأن الفاجعة الإنسانية.
ووجه السؤال عضو البرلمان عن حزب “التقدم والاشتراكية” الحبيب حسيني، معتبرا أن الحادث “يطرح علامة استفهام حول مستوى الإمكانيات التي يجب توفرها في مركز الوقاية المدنية، الأمر الذي يجب تداركه”.
ودعا حسيني إلى “فتح تحقيق حول الظروف والملابسات التي تسببت في الحادث الأليم، وعن عدم تأثير تدخل رجال الدفاع المدني في الوقت المناسب، لإنقاذ ما يمكن إنقاذه”، مضيفا: “وإذ أترحم على روح هذه الفتاة، فإنني أنقل إليكم أسى ساكنة سيدي علال البحراوي من تعاطي رجال الدفاع المدني مع الحادث، وتأخر وصولهم إلى موقعه رغم الاتصالات المتكررة للمواطنين”.
وسادت حالة من الأسى والحزن في مواقع التواصل الاجتماعي، طوال اليومين الماضيين، بسبب هذه الفاجعة، منددين بـ”التماطل الذي يغلب على عمل رجال الإطفاء”،







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.