الإثنين 22 يوليو 2024| آخر تحديث 6:38 06/01



تيزنيت: طريق وأزقة بوسط مدينة تيزنيت تستنجد بالمسؤولين

haynahda

يعتبر الطريق الذي يمر أمام النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية – تيزنيت-، وأمام حمام أسكوتي، متجها نحو حي إدرق بوتقورت، من الطرق الرئيسية بالمدينة، حيث تربط بين مجموعة من التجزئات السكنية والأحياء بالمنطقة

ورغم الأهمية التي تكتسيها هذه الطريق، إلا أنه في الآونة الأخيرة ( خاصة جزئه الموجود بين تجزئة النهضة2 وجنان) يعتبر عائقا للسير ويشكل خطرا بسبب كثرة الحفر التي سببتها الأمطار، وكذا أشرطة محفورة كبيرة هنا وهناك في تجزئة النهضة 2 جلها مغطى بالتراب، مما يشكل خطرا على أمن وسلامة المارة، وعائقا لأصحاب الدراجات والسيارات، خصوصا في فترات المطر، حيث تصبح المنطقة كبحيرة مليئة بالحفر والوديان تصطاد المارة ووسائل النقل، مما يضطر المواطنين اللجوء إلى وضع الحجارة كحواجز في الطرق وبعض أزقة تجزئة النهضة 2، تفاديا وتحذيرا للوقوع في تلك الحفر.

والغريب في الأمر، أن هذا المشكل بقي لمدة طويلة بل يزداد الحفر يوما بعد يوم دون حسيب ولا رقيب. ولهذا نتساءل إلى متى هذا الوضع ؟

تيزينت: أحمد بوتقورت

                                                           







تعليقات

  • وكذااك تستنجد بالمسؤولين شبكة الصرف الصحي بتجزئة العين الزرقاء . وهل تمكن المطالبة بمحاكمة المسؤولين عن هذا الوضع على غرار ما يجري في قطاع الصحة مادام الامر يتعلق في الاساس بصحة المواطن.

  • ولاتنسو ا ايضا تجزئة السعادة المعروفة بترافو بيبليك التي يسكنها اغلب موظفي وزارة التجهيز و ازقتها بدون تجهيز حفر ومطبات لاتعد ولاتحصى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.