الجمعة 18 أغسطس 2017| آخر تحديث 2:08 08/11


برلمانيون يفضحون وزراء زوروا دبلومات وشهادات جامعية

برلمانيون يفضحون وزراء زوروا دبلومات وشهادات جامعية

هاجم نواب من الأغلبية والمعارضة السياسة المتبعة في قطاع التعليم بجميع أسلاكه، مؤكدين استمرار ما أطلقوا عليه مافيا الفساد الساعية إلى تخريب التعليم من خلال تشجيع تزوير الشهادات الجامعية بالمغرب وولوج الجامعات بدون شهادة الباكلوريا واستنساخ أبحاث علمية والسطو عليها وتقديم رشاوي، متهمين قيادات حزبية ووزراء بالاستفادة أيضا من هذا الريع العلمي.

وقال عضو في لجنة التعليم والاتصال والثقافة بمجلس النواب رفض الكشف عن هويته أن بيع الشهادات الجامعية في دول مثل أوكرانيا وروسيا  انتقل إلى المغرب.




تعليقات

  • السلام عليكم
    أريد فقط أن أوضح أن في روسيا، لا تباع الشهادات للمواطنين الروس. وإنما تمنح بسهولة ، بعد تكوين لفترة أقل من فترة عادية، للأجانب الذين يرغبون ممارسة عملهم في بلدانهم مع منعهم الممارسة في روسيا.
    لاحظ أن العلماء الروس في مجالات الفضاء والطب والثكنولجيا وخصوصا تكنولوجيا الأسلحة هم أدلّة للتكوين الجيد في روسيا.
    مواطن من إبخشاش – الكعدة – أكلو

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *