الإثنين 22 يوليو 2024| آخر تحديث 1:33 07/03



جمعية اباء و أمهات و أولياء تلاميذ المدرسة الجماعاتية رسموكة تنظم حفلا تكريميا لفائدة أطر الدعم التربوي و مختلف شركائها ( صور )

جمعية اباء و أمهات و أولياء تلاميذ المدرسة الجماعاتية رسموكة تنظم حفلا تكريميا لفائدة أطر الدعم التربوي و مختلف شركائها ( صور )

طبقا للاتفاقية المؤطرة لبرنامج أوراش الدعم التربوي ،نظمت الجمعية يوم الثلاثاء 02 يوليوز 2024 حفلا تكريميا لفائدة الأطر التي سهرت على تمرير دروس الدعم ل لتلميذات و تلاميذ المدرسة الجماعاتية رسموكة وكذا كل شركائها وهم:  المجلس الإقليمي لتزنيت ،المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية و التعليم الاولي و الرياضة و الوكالة الوطنية لانعاش الشغل و الكفاءات و إدارة المدرسة الجماعاتية رسموكة  و المجلس الجماعي لرسموكة و قيادة اربعاء رسموكة و وكالة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لتزنيت وجمعية اشخنيتن و جمعية تبرات المحجوب و جمعية إقلالن .

فبحضور كل من السيدة و السادة، مدير المدرسة الجماعتية رسموكة و  رئيس المجلس الجماعي لرسموكة و ممثلة المجلس الإقليمي لتزنيت و ممثل السلطة المحلية و ممثلين عن الجمعيات المحلية الشريكة و أعضاء المكتب المسير للجمعية و أطر الدعم التربوي .

وبعد الاستماع لآيات بينات من الذكر الحكيم  وعزف النشيد الوطني ،تناول الكلمة كل من  نائب رئيس الجمعية و  مدير المدرسة الجماعاتية و رئيس المجلس الجماعي و ممثلة المجلس الإقليمي لتزنيت ،بعد ذلك تم توزيع الشواهد التقديرية على كل الأطر التي سهرت على تمرير دروس الدعم و التقوية طيلة المواسم الدراسية الثلاث الماضية 2022/2023/2024  ،كما قامت الجمعية بتكريم شركائها في الدعم التربوي بتوزيع شواهد الشكر و التقدير .

في الأخير تم توزيع شهادات الشكر والتقدير كذلك على كل من السادة، رئيس الجمعية لحسن بيزري و الكاتب إبراهيم  العمري و نائب امين المال الحسين بولانفاض اعترافا لهم بمحهوداتهم القيمة في تسييرو إدارة ورش الدعم التربوي خلال المواسم الثلاث .

وجدير ذكره ان عملية الدعم هذه همت 18 مؤطرا و مؤطرة ،عملوا على تمرير دروس الدعم لفائدة 267 تلميذا وتلميذة موزعين على  12 مركزبمختلف دواوير الجماعة منها 3 مراكز تابعة للجمعيات الشريكة .







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.