الثلاثاء 7 فبراير 2023| آخر تحديث 2:16 12/08



بونعمان : فعاليات تستنكر و تتساءل عن سبب الزّج بالجمعية الخيرية دار الطالبة في نشاط تطبيعي مع اسرائيل

بونعمان : فعاليات تستنكر و تتساءل عن سبب الزّج بالجمعية الخيرية دار الطالبة في نشاط تطبيعي مع اسرائيل

في اتصال بموقع ” تيزبريس “، استنكرت فعاليات جمعوية  ببونعمان ،اقحام  الجمعية الخيرية دار الطالبة ببونعمان، في برنامج حفل افتتاح مشاريع CHA‏ الهيكلية الذي يحتضنه معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة ، مركب البستنة أكادير، اليوم السبت 10 ديسمبر 2022 .

هذا النشاط المنظم من قبل وزارة الفلاحة والجيل الأخضر 2020-2030 ومعهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة مركب البستنة بأكادير، تعتبره هذه الفعاليات نشاطا تطبيعيا بامتياز بسبب المشاركة المكثفة لوفد اسرائيلي  الذي سيستحوذ على جل المداخلات بصفته شريكا أساسيا في مشروع المقاولات الناشئة الذي سيقام داخل هذه المؤسسة. 

وتساءلت الفعاليات الجمعوية البونعمانية المستنكرة للزج بدار الطالبة في هذا النشاط ،عن السبب و بأي مبرر يتم اقحام هيئة مدنية تعمل في المجال الاجتماعي التربوي مثل مؤسسة دار الطالبة ببونعمان في نشاط ذو طبيعة فلاحية فضلا عن هاجسه التطبيعي ، وتحت أي ذريعة ستمنح جوائز لطالبات ينحدرن من بونعمان، ولماذا هذه المؤسسة بالذات وليس غيرها في تراب جهة سوس ماسة .

وأردف هؤلاء أن حتى طبيعة مشاركة فتيات بريئات في نشاط له خلفيات وعنده مرامي وأهداف لن تدركه عقولهن الناشئة غير واضحة، هل سيقدمن فقرة من الفقرات أم سيتم ترتيب لقاءات مع الجانب الاسرائيلي لفائدتهن، وما طبيعة هذه التفاهمات والمرامي.

و اعتبر هؤلاء ، أن مشاركة المؤسسة الاجتماعية دار الطالبة ببونعمان في هذا النشاط المنظم بخلفية تطبيعية بامتياز يطرح العديد من التساؤلات نطرحها كما توصلنا بها : اولا هل تمت استشارة مكتب الجمعية في هذه الخطوة الخطيرة التي لها ما بعدها؟ وهل تمت احاطة الفتيات المشاركات وأسرهن بالموضوع وخلفياته الآنية والمستقبلية؟ وما المقابل الذي وعدت به الجمعية مقابل هذا الترامي في أحضان التطبيع؟ وما الخطوات المستقبلية المنتظرة في المستقبل؟ هل سنشهد لقاءات مشتركة بين الجانبين الاسرائيلي والبونعماني ؟ او تنظيم زيارة لاسرائيل لم لا في المستقبل ؟

جدير بالذكر أن دار الطالبة ببونعمان تعد نموذجا للمؤسسات التربوية والاجتماعية المتميزة والمنضبطة، ولها رصيد معتبر من الثقة والتفوق في عدة مجالات.







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.