الأربعاء 7 ديسمبر 2022| آخر تحديث 7:39 09/24



تيزنيت:المديرية الإقليمية للتعليم تدشن انطلاقة الدورة 11 لحملة التحسيس بالوسط المدرسي مع مصالح المنطقة الأمنية ( صور )

تيزنيت:المديرية الإقليمية للتعليم تدشن انطلاقة الدورة 11 لحملة التحسيس بالوسط المدرسي مع مصالح المنطقة الأمنية ( صور )

بمدرسة الحسن الأول بتيزنيت، وبرئاسة كل من السيد المدير الإقليمي للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين سوس ماسة بتيزنيت والسيد العميد الممتاز رئيس الشرطة القضائية بتيزنيت وبحضور عناصر خلية التحسيس بالوسط المدرسي من مصالح المنطقة الأمنية ورئيس مكتب الأنشطة التربوي الاجتماعية والثقافية والفنية، وبتنظيم من الطاقم الإداري والتربوي للمؤسسة، أُعطِيت يوم امس الجمعة 23 شتنبر الجاري ، الانطلاقة للدورة الـ 11 للحملة التحسيسية حول السلوكات المشينة بالوسط المدرسي ومحيطه، والتي دأبت عناصر خلية التحسيس بالوسط المدرسي منذ سنة 2012 تنشيطها بمختلف المؤسسات التعليمية بالوسط الحضري لمدينة تيزنيت (ابتدائية وإعدادية وتأهيلية).

وتعتبر هذه الحملة ثمرة تفعيل اتفاقية الشراكة بين وزارة التربية الوطنية ووزارة الداخلية حول الأمن المدرسي ومحاربة كل أشكال السلوكات والظواهر التي قد تهدد حرمة المؤسسات التعليمية وأمن مرتاديها من الأطفال والشباب المتمدرسين.

وفي معرض كلمته الافتتاحية بالمناسبة أكد السيد المدير الإقليمي على أهمية مثل هذه الحملات التشاركية بين المنظومة التربوية والمصالح الأمنية لكونها تعزز قيم الأمن والمواطنة وحب الوطن والاعتزاز بخدامه من مؤسسات وهيآت تسهر على تأمين بيئة المتعلمين والمتعلمات وتعكس لدى الجميع مكانة الطفولة والشباب.

كما نوه السيد العميد الممتاز رئيس الشرطة القضائية في كلمته باعتزازه بالجهود التي تبذلها مصالح الأمن الوطني وعناصر مختلف الخلايا والهيئات الأمنية في دعم منظومة التربية الوطنية في أداء رسالتها المجتمعية في أمن وطمأنينة، وشدد على أن كل تلك الجهود هدفها الأسمى أن يركز المتعلمات والمتعلمون على هدفهم الوحيد الذي من أجله هم على مقاعد الدراسة، ألاَ وهو التحصيل والتعلُّم لضمان مستقبل يكونون فيه مواطنين صالحين.

هذا، وقبل تقديم العرض التأطيري التفاعلي للحصة الأولى من برنامج الموسم الجديد الدراسي للحملة التحسيسية والذي كان حول ظاهرة التحرش الجنسي بالقاصرين، قدم السيد حسن الروكي ضابط الأمن الممتاز لمحة عن محاور اشتغال الحملة وأهدافها وتقنياتها، كما عرَّج على نماذج من ثمار مواسمها السابقة منذ سنة 2012.

يُذكر أن السيد مدير مدرسة الحسن الأول المحتضنة لهذا النشاط الافتتاحي قدم تذكارا بالمناسبة لأعضاء خلية التحسيس بالوسط المدرسي عربون شكر وامتنان على جهودهم الطيبة، كما قدم تلاميذ وتلميذات المؤسسة فقرات فنية عبارة عن أناشيد وطنية هادفة.







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.