الثلاثاء 27 سبتمبر 2022| آخر تحديث 12:51 09/23



تيزنيت: الجماعة تعقد لقاء تشاوريا مع الجسم الصحافي و الاعلامي في إطار إعداد برنامج عمل الجماعة

تيزنيت: الجماعة تعقد لقاء تشاوريا مع الجسم الصحافي و الاعلامي في إطار إعداد برنامج عمل الجماعة

في اطار المرحلة التشخيصية لاعداد برنامج عمل جماعة تيزنيت 2023 – 2028، و استمرارا لمجموع الورشات المنظمة في نفس الاطار ، انعقدت مساء يومه الخميس 22 شتنبر 2022 بمقر جماعة تيزنيت ورشة موضوعاتية مع فعاليات الجسم الصحافي و الاعلامي بعاصمة الفضة ، باشراف مباشر لرئيس المجلس الجماعي لتيزنيت ، الى جانب اطر عن جماعة تيزنيت ، و حضور ثلة من ممثلي وسائل الاعلام المحلية ، حيث كانت الفرصة سانحة لبسط مختلف وجهات نظر و تطلعات الجسم الصحافي و الاعلامي بالمدينة ، في اطار اقتراحي تشاوري تشخيصي لاعداد برنامج عمل الجماعة باعتباره وثيقة تخطيطية و مرجعية لبرمجة المشاريع و الأنشطة كما حددها القانون التنظيمي 113.14 الخاص بالجماعات و المرسوم رقم 2.16.301 الصادر في 23 رمضان 1437 الموافق لـ 29 يونيو 2016 .


الورشة التي تقعد لآليات الحوار و التشاور ، تجسد بعدا آخر من أبعاد انفتاح جماعة تيزنيت على الجسم الصحافي و الإعلامي ، بحكم تسجيل هاته الورشة كسابقة من نوعها يتوفق المجلس الحالي في برمجتها ضمن الورشات الموضوعاتية التشخيصية لاعداد برنامج العمل الجماعي ، و التي ستليها ورشتان موضوعيتان تهم كل من “الأمازيغية” و “الهجرة” في سابقة نوعية أيضا تحسب للمجلس الحالي.
محاور الورشة همت مقاربة شق “علاقة الصحافة و الاعلام بالجماعة الترابية ” كمؤسسة منتخبة و آليات تجسير و تطوير هاته العلاقة وفق تصورات قابلة للتنزيل من جهة ، ومن جهة أخرى هم الشق الثاني من الورشة مقاربة موضوع ” الإعلام علاقته بالمدينة” باعتبار إلمام الصحافي و الإعلامي بمجموعة من المعطيات الظاهرة و الخفية عن المشاكل و الإكراهات التي تواجه تنمية المدينة و تعيشها الساكنة ، و سبل نسج تصور يرفع من قيمة ومردودية برنامج عمل واقعي يلامس مناحي الحياة العامة للساكنة ، و مكانة المدينة و الشأن المحلي عامة لكسب رهانات التنمية المندمجة و المستدامة .
وهو ما أشاد به رئيس المجلس الجماعي في ختام اشغال الورشة التي وصفها بالورشة البناءة و المثمرة ، منوها بمستوى النقاش الجاد الذي اثير بين مجموع المتدخلين المشاركين في الورشة من صحافيين و اعلاميين و اطر للجماعة.







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.