الجمعة 24 سبتمبر 2021| آخر تحديث 7:57 09/10



الملك محمد السادس يستقبل أخنوش ويعينه رئيسا للحكومة الجديدة

الملك محمد السادس يستقبل أخنوش ويعينه رئيسا للحكومة الجديدة

أفاد بلاغ لوزارة القصور الملكية والتشريفات والأوسمة أن الملك محمدا السادس استقبل اليوم رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عزيز أخنوش، إثر تصدر هذا الحزب للانتخابات التشريعية التي شهدتها البلاد يوم الثامن من شتنبر الجاري.

وأورد البلاغ أن الملك محمد السادس عين عزيز أخنوش رئيسا للحكومة، وكلفه بتشكيل الحكومة الجديدة.

وينتظر أن يتبع تكليف الملك محمد السادس أخنوش، رئيس “التجمع الوطني للأحرار” الفائز في الانتخابات التشريعية بعد حصوله على 102 مقعد، انطلاق مشاورات سياسية سيجريها أخنوش مع قيادات الأحزاب الأخرى الفائزة في اقتراع الثامن من شتنبر، وبالأخص مع أحزاب الأصالة والمعاصرة والاستقلال والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والحركة الشعبية والحزب الدستوري.

وظل الملك وفيا للعرف الجاري به العمل في المغرب، حيث يقوم بتعيين زعيم الحزب المتصدر رئيسا للحكومة الجديدة ويكلفه بإعداد لائحته الوزارية وعرضها على أنظاره خلال أجل محدد.

ويقول الفصل 47 من الدستوري: “يعين الملك رئيس الحكومة من الحزب السياسي الذي تصدر انتخابات أعضاء مجلس النواب، وعلى أساس نتائجها، ويعين أعضاء الحكومة باقتراح من رئيسها”.

وكانت النتائج، التي أعلنت عنها وزارة الداخلية ليلة الأربعاء/ الخميس، قد كشفت عن ارتفاع حصيلة “التجمع الوطني للأحرار” إلى 102 مقعد نيابي، متبوعا بحزب “الأصالة والمعاصرة” بـ86 مقعدا، وحزب الاستقلال بـ81 مقعدا. في حين احتل حزب “الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية” المرتبة الرابعة بـ35 مقعدا، وحزب “الحركة الشعبية” المرتبة الخامسة بـ29 مقعدا.







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.