الأحد 11 أبريل 2021| آخر تحديث 2:19 04/08



تيزنيت: بسبب الرُّحل .. السلطات بجماعة الساحل ترفض تسليم شهادة السكنى لمواطن

تيزنيت: بسبب الرُّحل .. السلطات بجماعة الساحل ترفض تسليم شهادة السكنى لمواطن

قال ” مبارك شهاب”، في اتصال مع موقع “تيزبريس” أن السلطات المحلية بجماعة الساحل امتنعت عن تسليمه شهادة السكنى رغم أنه أدلى بجميع الوثائق المطلوبة في عملية استخراجها .

هذا المواطن المتحدر من دوار سيدي بوالفصايل التابع للنفوذ الترابي لجماعة وقيادة اربعاء الساحل ،صرح للجريدة أنه عندما انتهت مدة صلاحية بطاقته الوطنية، تقدم إلى السلطات المحلية بالساحل قصد الحصول على شهادة السكنى التي هي من الوثائق الضرورية لتجديد البطاقة، و قد أدلى بجميع الوثائق المطلوبة ، لكنه تفاجأ برفض السلطات تسليمه الشهادة دون إعطائه أي مبرر لذلك ، حسب تصريحه ، و تم الاكتفاء بإخباره بالرفض شفويا .

هذا وحصل موقع ” تيزبريس” على مجموعة من الوثائق التي تؤكد أن المعني بالأمر يقطن بدوار سيدي بوالفصايل بجماعة الساحل ومنها بعض شواهد السكنى و رخصة التنقل و مجموعة من الاستدعاءات ووثائق أخرى صادرة عن السلطة تثبت إقامته بالمنزل المذكور ، إضافة الى أن وثائق المنزل الذي يقطن به كلها تحمل إسمه كمالك له .

وأمام رفض قائد قيادة اربعاء الساحل الجواب على مراسلته لتحديد ملابسات و أسباب هذا الرفض ، قام المعني بالأمر بعملية تبليغ الحصول على شهادته الإدارية عن طريق المفوض القضائي ، لكن السلطات رفضت من جديد تسلم الطلب موضوع التبليغ .

المتضرر لم يجد تفسيرا لرفض السلطات منحه هذه الشهادة الإدارية ، غير ما رُجح لديه أن البعض منزعج من نضالاته ضد اعتداءات الرحل بالمنطقة .

وأمام هذا الوضع ، علمت الجريدة أن المعني بالأمر يستعد للدخول في اعتصام و احتجاج أمام مقر قيادة أربعاء الساحل بعد مراسلة عامل الإقليم في الموضوع .







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.