الأحد 20 سبتمبر 2020| آخر تحديث 7:43 08/05



تيزنيت: خوفا من نقل ” كورونــا ” محتملة لعائلاتهم …العاملون بجناح “كوفيد “بمستشفى الحسن الأول يقرّرون المبيت في العراء

تيزنيت: خوفا من نقل ” كورونــا ” محتملة لعائلاتهم …العاملون بجناح “كوفيد “بمستشفى الحسن الأول يقرّرون المبيت في العراء

يحتج بشدة عدد من الأطر الطبية  بالمستشفى الإقليمي الحسن بتيزنيت، في هذه اللحظات، ضد عدم منحهم مأوى يقصدونه بعد انهاء مدواماتهم بذات الجناح .
وأكد بعض المحتجون، في اتصال مع “ تيزبريس”، أن مستشفى تيزنيت ، يشكل استثناء في عدم تخصيصه مكان يأوون إليه كفندق مثلا على غرار ما هو معمول به بمستشفى أكادير ، كي لا يتجهون لمساكنهم عند عائلاتهم خوفا من أن ينقلوا إليها عدوى محتملة خاصة بعدما سجل الإقليم حالتين في اليومين الماضيين .

واستغربت الأطر الطبية  قرار إدارة المستشفى، التي رفضت الحوار معهم ، حيث نشر أحد هؤلاء الأطر تدوينة أكد فيها أنه بعد نهاية مداومته النهارية في مصلحة العزل علق عند باب المستشفى دون مأوى ، و وشدّد صاحب التدوينة على أن الأطر  بهده المصلحة طالبت الادارة بتوفير حل لها  الا نه لم يتم الالتفات اليها مما حدا بهم رفض مغادرة المستشفى و  الإعتصام أمام  الباب الرئيسي إلى حين  فتح حوار جدي معهم .

 







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.