الإثنين 30 نوفمبر 2020| آخر تحديث 10:32 05/20



سيدي افني : عضو جماعي يتهم رئيس الجماعة و برلماني بمحاولتهما شراء الأنصار بالقفف

سيدي افني : عضو جماعي يتهم رئيس الجماعة و برلماني بمحاولتهما شراء الأنصار بالقفف

اتهم “مبارك بوشطارت”، عضو بجماعة مستي اقليم سيدي افني، رئيس المجلس الجماعي لمستي باستغلاله لقفف غذائية سياسيا ، الشيء الذي تسبب في نشوب  عراك بالايدي بين رئيس الجماعة وأحد أعضاء أغلبيته.

” بوشطارت ” في تدوينة بصفحته بموقع التواصل الإجتماعي ” فايسبوك ” ، كشف أن هذا الصراع  مرده حول طريقة توزيع القفف  التي  قال أنها توزعها منظمة تابعة لحزب معين، وهي القفف التي تولى الرئيس توزيعها بايعاز من نائب برلماني.

وبصفته مستشارا  جماعيا في صفوف المعارضة بمستي، أوضح ” بوشطارت” في تدوينته ، أن “هذا العنف المادي وعراك الايادي والسب والشتم بين اعضاء الاغلبية، يدل بشكل ملموس وواضح على أن أغلبية المجلس لا تحمل برنامجا تنمويا، ولا يرتبط اعضائها بعقد اخلاقي وسياسي متين لتدبير شؤون الجماعة والمصلحة العامة، وإنما هي أغلبية هشة ربطها شبكة مصالح خاصة، سرعان ما افتضح أمرها منذ اليوم الاول في ممارسة التسيير”.

واستنكر العضو الجماعي في تدوينته  ما قال عنه “استغلال ظروف جائحة فيروس كورونا ، في العمل السياسي الانتخابوي الضيق من طرف رئيس الجماعة والحزب الذي زوده بالمساعدات الغذائية، التي يتم توزيعها بطرق تمييزية حسب منطق الولاء والتبعية الحزبية..”

 







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.