الجمعة 5 يونيو 2020| آخر تحديث 3:58 03/27



طبيب بمستشفى أكادير : “قد تمر العدوى اليَّ ..لكن أنا مستعد للأسوأ ليبقى الوطن والمواطن في امان”

طبيب بمستشفى أكادير : “قد تمر العدوى اليَّ ..لكن أنا مستعد للأسوأ ليبقى الوطن والمواطن في امان”

في أول رد على الأخبار التي راجت يوم أمس و التي مفادها أن أربعة أطباء  بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني  بأكادير أصيبوا بفيروس كورونانفا،الدكتور ياسي عبداللطيف اختصاصي في طب المستعجلاتوالتسممات بمستشفى الحسن الثاني بأكار ،اليوم الجمعة ،هذه المعلومات ، وقال الدكتور في تدوينة نشرها على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي ” فايسبوك ” ، بأنه بعمل بنشاط و حيوية و يقوم بأخد عينات للمرضى المشتبع بهم في جناح 12 ، و أضاف أنه “قد تمر العدوى إلي يوما ما إذا لم أتخذ الاحتياطات اللازمة،لكن كل هذا لا يرعبني،فأنا مستعد للأسوأ ليبقى الوطن والمواطنين في أمان”.

وفي مايلي نص التدوينة :

السلام عليكم ورحمت الله وبركاته،اليوم الجمعة27 مارس، الساعة الثانية بعد الزوال…الأمور جد هادئة بمستعجلات الحسن الثاني أكادير،لكن مايحز في القلب هو أن بعض المنابر الإلكترونية وبعض الأديوات التي تسرب مغالطات وإشاعات مغرضة،وتقول بأن هناك أربعة أطباء في الحسن الثاني مصابون بفيروس كورونا،لو كان ذلك حقيقة فمرحبا بقدر الله،لكن لماذا هذا الكذب والافتراء وخلق الرعب وسط المواطنين،وها أنا داخل قسم المستعجلات أعمل بنشاط وحيوية،وأقوم بأخذ عينات للمرضى المشبه بهم في جناح12…قد تمر العدوى إلي يوما ما إذا لم أتخذ الاحتياطات اللازمة،لكن كل هذا لا يرعبني،فأنا مستعد للأسوأ ليبقى الوطن والمواطنين في أمان…المهم#،خليك_فدارك…تنجي بلادك_وتنجي ولادك🙏🙏🙏🙏🙏.

هذا وكانت وزارة الداخلية حثت المواطنات والمواطنين على ضرورة توخي الحذر أمام ترويج أخبار كاذبة ووهمية منسوبة لجهات رسمية بواسطة تقنيات التواصل الحديثة.

 

 







تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.