الجمعة 27 يناير 2023| آخر تحديث 11:09 05/28



حصيلة فريق مستقبل تيزنيت لكرة الطائرة في مباريات السد المؤهلة للقسم الممتاز المغربي

حصيلة فريق مستقبل تيزنيت لكرة الطائرة في مباريات السد المؤهلة للقسم الممتاز المغربي

لم يكن أشد المتفائلين يتوقع سيناريو المناداة في آخر لحظة على فريق مستقبل تيزنيت لكرة الطائرة للمشاركة في مباريات السد المؤهلة  إلى القسم الممتاز خصوصا وأنه فقد أمله في استجابة الجامعة الملكية المغربية لكرة الطائرة لهذا الطلب فانتهى المشوار وانقطعت التداريب،فرغم احتلاله الرتبة الثالثة في بطولة القسم الثاني إلا أنه ظل متشبثا بحقه في احتلال المركز الثاني بعد مجموعة من الاعتراضات ثم تقديمها إلى الجامعة الملكية المغربية في شأن فريق أقحم لاعبا موقوفا في إحدى مباريات الذهاب ضد فريق مستقبل تيزنيت فكان له ذلك.
مباشرة بعد الاتصال الهاتفي من لدن الجامعة(h18و30مساء من يوم الخميس 23 ماي 2013)تم عقد اجتماع طارئ مع اللاعبين الذين أبدوا رغبة جامحة في الذهاب إلى أقصى الشرق رغم فترة امتحاناتهم. إلا أن العائق الدائم والأكبر هو خزينة  الفريق المادية الفارغة من أي دريهمات،ليتم اللجوء إلى أحد المحسنين جزاه الله خيرا وكذا أخذ سلف من أحد الأشخاص،لتتم الانطلاقة من مدينة تيزنيت على الساعة الثانية صباحا في اتجاه مدينة التفاح بامتياز”ميدلت”.كانت المسافة طويلة جدا 850 كيلومتر ،فقد وصل الفريق أخيرا على الساعة الرابعة زوالا،تلتها وجبة غذاء وقيلولة دامت نصف ساعة ليتم التوجه إلى القاعة متعددة الرياضات بمدينة ميدلت لمواجهة فريق يضم في جعبته لاعبين سبق وأن خاضوا تجارب لسنين مع المنتخب الوطني،إنه فريق النادي المكناسي(CODM) الذي حل بمدينة ميدلت  يومين قبل موعد انطلاق البطولة من أجل وضع لمساته الأخيرة على استعداداته لتكون بذلك الخسارة الأولى ضد هذا الفريق بنتيجة 3 أشواط لصفر تفاصيلها (10/25)- (11/25) و (16/25).
      أما المقابلة الثانية فقد جمعت يومه السبت على الساعة الثالثة بعد الزوال مستقبل تيزنيت ضد النادي متعدد الرياضات الرشيدية(CODER)،وعرفت هذه المقابلة ندية كبيرة وقتالية من طرف عناصر تيزنيت،إلا أن عدم التحضير والمناداة المفاجئة للفريق في آخر اللحظات جعلت الفريق يخسر المقابلة لكن بشرف كبير بثلاثة لصفر تفاصيلها :11/25- 21/25- 21/25.
     أما مقابلة إسدال الستار فقد جمعت مستقبل تيزنيت  ضد نادي أولمبيك خريبكة (OCK) صبيحة يوم الأحد 26 ماي 2013،والتي كانت وبكل صراحة في متناول مستقبل تيزنيت إلا أن العياء الذي نال حظه من أجساد شباب فقد طراوته البدنية،ولم يستعد بسيكولوجيا ولا تقنيا لخوض مثل هذه المباريات إضافة إلى عدم اكتمال صفوفه وافتقاده لبعض عناصره الأساسية،رغم كل هاته الأسباب استطاع الفريق التوقيع على مقابلة متميزة وبنتيجة متقاربة ثلاثة أشواط لشوط واحد تفاصيلها:20/25 – 22/25- 24/26- 25/22 .
      وعلى العموم تمكن ممثل تيزنيت من خوض تجربة فريدة من نوعها رغم حداثة عهده،ففي ظرف سنتين من تأسيسه تمكن في الأولى منها من لعب نهاية مباريات السد الثاني المؤهلة للقسم الأول،كما أن السنة الثانية – أي السنة الحالية – عرفت صعود الفريق إلى القسم الأول وكذا لعب مباريات السد المؤهلة إلى القسم الممتاز ،إلا أننا نسجل وبكل أسف ارتجالية في تسيير الجامعة الملكية المغربية لكرة الطائرة لشؤون هذه اللعبة والتي كانت سببا في عدم التحضير لمباريات السد.
فلنفتخر جميعا ولتفتخر المدينة العزيزة تيزنيت بميلاد فريق اسمه المستقبل الرياضي تيزنيت لكرة الطائرة الذي أضاء ولا زال يضئ مشعل الرياضة التزنيتية في المحافل الكبرى ،فمزيدا من التشجيع والتحفيز والدعم المادي المتواصل من طرف المجالس المنتخبة والمستشهرين من أجل ثقافة استشهارية رياضية فعالة ومنتجة ولنعد النظر في حصته من المنح الرياضية التي تبقى العائق الأكبر الذي يحول دون تحقيق أهدافه ومشاريعه الرياضية الطموحة .
          وفي الأخير لا يسعنا إلا أن نشكر كل من ساهم من قريب أو من بعيد من مجالس منتخبة وفعاليات مدنية ومحسنين في سبيل إعلاء راية كرة الطائرة المحلية عاليا في سماء مغربنا الحبيب.
الكاتب: فؤاد حداد.