الإثنين 22 يوليو 2024| آخر تحديث 2:22 04/05



منطقة أنزي بتيزنيت في عزلة بسبب أمطار الخير (صور خاصة)

منطقة أنزي بتيزنيت في عزلة بسبب أمطار الخير (صور خاصة)

في كل مرة يجود فيها الله على أنزي بأمطار الخير، خصوصا إذا كانت بكميات وافرة، تضطر الساكنة إلى العيش في عزلة تفرضها الحالة السيئة التي توجد عليها الطريق التي تربط تيزنيت بأنزي، بالإضافة إلى غياب قناطر على الوادي الذي يتقاطع مع هذه الطريق في أماكن عديدة. هذا الأمر تكرر مرة أخرى اليوم الجمعة 5 أبريل 2013، حيث تسببت الوديان في حرمان العديد من مستعملي هذه الطريق ذهابا و إيابا من الوصول إلى مآربهم، واضطر العديد من الموظفين و الأساتذة إلى الرجوع أدراجهم بعد أن تغدر عليهم الوصول إلى أعمالهم، والأدهى أن صاحب سيارة أجرة يقل مجموعة من الأساتذة توقفت به سيارته وسط الواد ولولا ألطاف الله لهلك ومن معه. إن وضعية هذه الطريق تدعو إلى تدخل سريع لتلافي أي كارثة يمكن أن تحدث نتيجة إهمال المسؤولين  رغم النداءات المتكررة. احمد إدناصر