الإثنين 22 يوليو 2024| آخر تحديث 9:55 04/04



وقفة احتجاجية للهيئات الجمعوية والسياسية والنقابية بتيزنيت ضد بلدية تافراوت بإقليم تيزنيت

وقفة احتجاجية للهيئات الجمعوية والسياسية والنقابية بتيزنيت ضد بلدية تافراوت بإقليم تيزنيت

قررت عدة هيئات جمعوية وسياسية ونقابية بتافراوت في بيان لها ، توصلت تيزبريس بنسخة منه، خوض وقفة احتجاجية إنذارية يوم الجمعة 05 ابريل 2013 أمام بلدية تافراوت على الساعة العاشرة صباحا ، وجاء ذلك بعد قيام المجلس البلدي لتافراوت، في دورة استثنائية خلال شهر يناير الماضي،  باتخاذ مقرر يقضي بعدم السماح للهيئات الجمعوية والسياسية والنقابية باستعمال قاعة الإجتماعات بالبلدية لعقد أنشتطتها العمومية والداخلية مما أثار حفيظة هذه الأخيرة ، وقد أعلنت في ذات البيان عن رفضها التام لما أسمته للمقرر الجائر الذي خرف تشريعات تنظيمية قائمة في هذا الشأن بوجود المرسوم الوزاري رقم 2.11.642 والمتعلق باستعمال القاعات العمومية التابعة للدولة من لدن الأحزاب السياسية إلى جانب صدور قرار لوزير الداخلية رقم 3136.11 يحدد شروط وكيفيات استعمالها،وفي نفس الوقت استنكرت الهئيات الموقعة على البيان صمت السلطات المحلية والإقليمية بعدم اتخاذ أي قرار بعد مرور أزيد من شهرين عن تاريخ صدور المقررو حذرت من النتائج السلبية والوخيمة للمقرر على الحركة الجمعوية والسياسية والنقابية بالمنطقة.

       هذا وقد التقت الهئيات ، قبل التوقيع على البيان، بباشا المدينة أكد لها عدم مسؤوليته في اتخاذ هذا المقرر  ووصفه بالغير المقبول مؤكدا أن القانون يكفل لها  حق الإحتجاج ضده، ورفض  الفصح عن الأسباب الكامنة وراء اتخاذ هذا المقرر رغم حضوره ذات الدورة.
       يذكر أن قاعة الإجتماعات ببلدية تافراوت هي القاعة الوحيدة، منذ بناء مبنى البلدية،  التي تستقبل جل الأنشطة العمومية  والداخلية للجمعيات والنقابات والأحزاب السياسية بالمدينة إضافة إلى اللقاءات الرسمية آخرها دورة المجلس الإقليمي لتيزنيت، مما سيزيد من  متاعب الهيئات فيما يخص تنفيذ برامجها خاصة بتعقد مساطر استعمال قاعات أخرى تابعة لإدارة الشباب والرياضة والتربية الوطنية تقل طاقة استيعابها عن نظيرتها بالبلدية  وفي عدم توفرها على مقرات ملائمة.
    ومن جهة اخرى يخشى  العديد من مسؤولي الهيئات الموقعة على البيان أن يتخذ طابع المقرر الصادر صبغة الإقصاء والتهميش للعمل الجمعوي والسياسي والنقابي الجاد والمناضل في مقابل دعم قوي للهيئات الجمعوية والنقابية والسياسية الموالية للمجلس المسير لبلدية تافراوت. الحسين ألعوايد