الإثنين 23 يوليو 2018| آخر تحديث 9:18 07/10


تيزنيت : الفرع المحلي للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب يُقرر الدخول في إعتصام مفتوح أمام مقر جماعة تزنيت في إطار “مخيم المهمشين”

تيزنيت : الفرع المحلي للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب يُقرر الدخول في  إعتصام مفتوح أمام مقر جماعة تزنيت في إطار “مخيم المهمشين”

توصلت الجريدة ، ببيان من الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب فرع تزنيت ،تؤكد  من خلاله عزم الفرع المحلي على خوض إعتصام مفتوح أمام مقر جماعة تزنيت في إطار مخيم المهمشين ، و تدعوا لكل الإطارات الحية السياسية و النقابية و الجمعوية و الحقوقية لمساندتها في هذه المعركة من أجل تحقيق كل المطالب

وفيما يلي نص البيان كما توصل به الموقع :

بيان
معركة اللاعودة للوراء
مخيم المهمشين

لازالت الجماهير الشعبية بمدينة تزنيت تعاني الويلات إثر تدني الخدمات الإجتماعية في ظل سياسة المسؤولين و على رأسهم جماعة تزنيت التي تنهج سياسة الإقصاء و التهميش و الأذان الصماء.
هذه السياسة التي تزيد من تفاقم الوضع الكارثي لا في المجال الصحي حيث تكتفي الجماعة بإجتماعات دورات المجلس للتفنن في الإخراج المسرحي و السنمائي للضحك على الدقون و خداع الجماهير الشعبية ؛و كذا البنيات التحتية المهترئة ( الصرف الصحي و الطرقات …) و التمييز بين الأحياء خدمة للمحسوبية ؛ و كذا المجال البيئي التي أصبحت الساكن تعاني من تراكم الأزبال بكل شوارع المدينة الذي ينعكس سلبا على المجال الإقتصادي بنفور الزوار بالمدينة ؛ تزايد البطالة ؛ غياب الإستثمارات ؛ تعنت الجماعة في عدم توفير الحل لمشكل الباعة المتجولين…
و في ظل ذلك تساهم الجماعة في تبدير المال العام في السهرات لصرف نظر الساكنة عن سوء التدبير التي تقع فيه الجماعة عوض صرف تلك الأموال لحل مشاكل المواطنين.
و كان نصيب الفرع المحلي للجمعية الوطنية من الغداع و الوعود الزائفة التي قطعها رئيس الجماعة مع الجمعية النصيب الأكبر فبعد سنة و نصف من الحوارات الماراطونية و الوعود تملص رئيس الجماعة في آخر لحظة من وعوده و رجع إلى سياسته القديمة بعدم إستقبال أعضاء مكتب الجمعية و تجاهله لهم و الهروب من الباب الخلفي.
لهذا نعلن للرأي العام المحلي و الوطني مايلي :

● إستنكارنا لكل سياسات جماعة تزنيت في التعاطي مع مشاكل المواطنين
● إستنكارنا لتبدير المال العام في السهرات و الحفلات و ندعو الساكنة لمقاطعة هذه السهرات.
● عزم الفرع المحلي على خوض إعتصام مفتوح أمام مقر جماعة تزنيت في إطار مخيم المهمشين.
● دعوتنا لكل المهمشين و كل الساكنة للنزول إلى هذا المخيم للتنديد بالسياسات التي تنهجها جماعة تزنيت و إستنكارا لما آلت إليه المدينة.
● دعوتنا لكل الإطارات الحية السياسية و النقابية و الجمعوية و الحقوقية لمساندتنا في هذه المعركة الباسلة من أجل تحقيق كل المطالب

و عاشت الجمعية
صامدة و مناضلة

عن المكتب




تعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *